اصول التسعير: اشارة الى التسعير في القطاع الخدمي السعودي والسوداني

المؤلف : الفاتح محمد عثمان مختار - جعفر عبدالله موسى إدريس

51.75 ر.س

50 متوفر في المخزون

Add to Wishlist

  • دار النشر : خوارزم العلمية للنشر والتوزيع
  • تاريخ النشر : الطبعة الأولى 2014
  • صيغه الكتاب : ورقي
  • نوع الغلاف : هارد
  • عدد الصفحات : 192
  • الرقم التسلسلي الدولي الموحد : 11000571
  • لون الطباعه : اسود
  • القياس(سم) : 17x24

يعد التسعير من أهم عناصر المزيج التسويقي لأية سلعة أو خدمة يتم إنتاجها أو تقديمها للمستهل النهائي أو المشتري الصناعي في الأسواق المستهدفة. فهو العنصر الذي يؤثر مباشرة في ايرادات المنشاة. إلا أن تحديد السعر لهذه السلعة أو الخدمة يخضع للعديد من المؤثرات البيئية الداخلية والخارجية المحيطة بعمل المنشاة المنتجة أو المقدمة للسلع والخدمات المطلوب تقديمها في الأسواق المستهدفة. ومع ذلك فقليل من المؤسسات تقوم بصنع القرارات والاستراتيجيات التسعيرية الفعالة التي تحقق أهداف المنشاة. ومن الأخطاء الشائعة في هذا المجال أن معظم هذه المؤسسات تعتمد التكلفة كأساس للتسعير، كما أنها لا تغير من الأسعار صعوداً أو هبوطاً كنتيجة للتغيرات الخارجية، وفي كثير من الأحيان فإن السعر يحدد بمعزل عن المتغيرات والمؤثرات الأخرى. وتجدر الإشارة هنا إلى أن دور السعر كعنصر من عناصر المزيج التسويقي يختلف باختلاف دورة حياة السلعة أو الخدمة من جهة بالإضافة إلى اختلافه بالنسبة لشكل المنافسة أو غيرها والدورة الاقتصادية السائدة في الأسواق المستهدفة من جهة أخرى.

ويحتوي هذا الكتاب على عشرة فصول يبحث الفصل الأول في مدخل إلى التسعير تعريفه و أهميته وأهدافه وسياساته وأنواعه أما الفصل الثاني فيتناول نظرية التسعير، أما الفصل الثالث فيدور حول التسعير وسلوك المستهلك، أما الفصل الرابع فيتناول البيئة الاقتصادية وانعكاستها على عملية التسعير، أما الفصل الخامس فيتحدث عن التسعير حسب المرحلة الاقتصادية ودورة حياة المنتج، أما الفصل السادس فيتناول الاعتبارات الأساسية لتسعير السلع والخدمات، أما الفصل السابع فهو حول عملية التسعير الدولي والأسواق الخارجية، أما الفصل الثامن يتطرق إلى أهمية البحوث والدراسات في عملية التسعير، أما الفصل التاسع فيناقش تسعير المنتجات عبر الانترنت، أما الفصل العاشر فيتناول التسعير في القطاع الخدمي السعودي والسوداني، ويشير بصفة خاصة لقطاع الكهرباء في المملكة العربية السعودية وقطاع الخدمات المصرفية في السودان.