تحليل الاقتصاد الكلي | خوارزم العلمية 

تحليل الاقتصاد الكلي



تحليل الاقتصاد الكلي

د. الفاتح محمد عثمان مختار
عدد الصفحات: 286
سنة الطبع: 2014
رقم الطبعة: الاولي
القياس(سم): 17X24
الوزن(غم): 0.603
الباركود: 9786038122648
السعر: 55.00 ر.س

تحتل الدراسات الاقتصادية الكلية مكاناً بارزاً في الأدب الاقتصادي الحديث،إذ أن دراسة علم الاقتصاد الكلي ومؤشراته كالدخل القومي، والتضخم والبطالة ، والنقود والبنوك، والتجارة الخارجية، تعد من بين المؤشرات الهامة على مدى ما يحققه المجتمع من تقدم اقتصادي . كما أن متوسط الدخل القومي للفرد من السكان هو أدق المؤشرات على مدى التطور في المستوى المعيشي للمجتمع. لذا حظي هذا العلم باهتمام كبير من قبل العديد من المفكرين والاقتصاديين والسياسيين نظراً لارتباطه بإجماليات المجتمع واختصاصه بمعالجة مشاكل الاقتصاد القومي، تلك المشاكل التي أصبحت ملازمة لكل العصور مثل التضخم والبطالة.

ولذلك فقد آليت على نفسي أن أبذل الجهد مسايرة لهذا الاتجاه الفكري الحديث، وأقدم إلى قراء المكتبة العربية هذا الكتاب الذي أضعه بين أيديهم، بعنوان « تحليل الاقتصاد الكلي - نماذج نظرية وتطبيقية معاصرة » واستشهد هذا الكتاب في تحليله للعديد من الظواهر والمؤشرات الاقتصادية الكلية بنماذج وأمثلة معاصرة تسهل على القارئ والطالب الفهم والاستيعاب بكل سهولة ويسر.

ويختلف تحليل الاقتصاد الكلي عن تحليل الاقتصاد الجزئي في أن الأخير يهتم بدراسة الوحدات الاقتصادية على المستوى الفردي كالمستهلك الفرد والمنتج الواحد، والسلعة والسوق الواحد، وهي التي تشكل في مجموعها الكيان الاقتصادي على المستوى القومي . ومن هنا فإن التحليل الاقتصادي الجزئي يتناول دراسة نظرية الأثمان ،ونظرية سلوك المستهلك، ونظرية الإنتاج في مختلف هياكل السوق، أما التحليل الاقتصادي الكلي فإنه يهتم بدراسة الظواهر الاقتصادية على المستوى القومي، أي على مستوى النظام الاقتصادي في مجموعه.

لقد تضمن هذا الكتاب على سبعة فصول، خُصص الفصل الأول لتوضيح بعض المفاهيم الأساسية في الاقتصاد الكلي.

تحتل الدراسات الاقتصادية الكلية مكاناً بارزاً في الأدب الاقتصادي الحديث،إذ أن دراسة علم الاقتصاد الكلي ومؤشراته كالدخل القومي، والتضخم والبطالة ، والنقود والبنوك، والتجارة الخارجية، تعد من بين المؤشرات الهامة على مدى ما يحققه المجتمع من تقدم اقتصادي . كما أن متوسط الدخل القومي للفرد من السكان هو أدق المؤشرات على مدى التطور في المستوى المعيشي للمجتمع. لذا حظي هذا العلم باهتمام كبير من قبل العديد من المفكرين والاقتصاديين والسياسيين نظراً لارتباطه بإجماليات المجتمع واختصاصه بمعالجة مشاكل الاقتصاد القومي، تلك المشاكل التي أصبحت ملازمة لكل العصور مثل التضخم والبطالة.

ولذلك فقد آليت على نفسي أن أبذل الجهد مسايرة لهذا الاتجاه الفكري الحديث، وأقدم إلى قراء المكتبة العربية هذا الكتاب الذي أضعه بين أيديهم، بعنوان « تحليل الاقتصاد الكلي - نماذج نظرية وتطبيقية معاصرة » واستشهد هذا الكتاب في تحليله للعديد من الظواهر والمؤشرات الاقتصادية الكلية بنماذج وأمثلة معاصرة تسهل على القارئ والطالب الفهم والاستيعاب بكل سهولة ويسر.

ويختلف تحليل الاقتصاد الكلي عن تحليل الاقتصاد الجزئي في أن الأخير يهتم بدراسة الوحدات الاقتصادية على المستوى الفردي كالمستهلك الفرد والمنتج الواحد، والسلعة والسوق الواحد، وهي التي تشكل في مجموعها الكيان الاقتصادي على المستوى القومي . ومن هنا فإن التحليل الاقتصادي الجزئي يتناول دراسة نظرية الأثمان ،ونظرية سلوك المستهلك، ونظرية الإنتاج في مختلف هياكل السوق، أما التحليل الاقتصادي الكلي فإنه يهتم بدراسة الظواهر الاقتصادية على المستوى القومي، أي على مستوى النظام الاقتصادي في مجموعه.

لقد تضمن هذا الكتاب على سبعة فصول، خُصص الفصل الأول لتوضيح بعض المفاهيم الأساسية في الاقتصاد الكلي.

Price: 55.00 ر.س
SKU: 9786038122648
286
2014
خوارزم للنشر والتوزيع
الاولي
57.75 ر.س شامل الضريبة
Weight: 0.603 g
Dimensions: 0 cm × 17 cm × 24 cm

جميع الحقوق محفوظة خوارزم العلمية للنشر و التوزيع ©2018